القائمة الرئيسية

الصفحات

جوجل دفعت 9 مليار دولار لشركة آبل ليصبح Google هو محرك البحث الإفتراضي في المتصفح Safari

من المعلوم عن المؤسسات التي لديها مواقع البحث في الإنترنت مثل جوجل أنها تدفع مبالغ هائلة من المال لمتصفحات الويب المشهورة حتى تكون مواقع البحث في الإنترنت المخصصة بها هي مواقع البحث في الإنترنت الإفتراضية في هذه المتصفحات. على طريق المثال، دفعت مؤسسة Yahoo صوب 300 مليون دولار أمريكي ليصبح محرك البحث المخصص بها هو محرك البحث الإفتراضي في المتصفح Firefox، ولكن انتصرت مؤسسة جوجل بتلك العملية التجارية فيما بعد. أما فيما يتعلق للمتصفح Safari، فعلى الرغم من أنه مخصص لأجهزة آبل لاغير، فهو متصفح يستعمل على مدى واسع نظرًا إلى الرقم العظيم من السلع التي تشحنها آبل كل عام. وفي وضعية إذا كنت لا تعلم هذا، فـ Google هو محرك البحث الإفتراضي كذلك في ذلك المتصفح، ولكن إتضح هذه اللحظة أن هذا يكلف مؤسسة جوجل 9 مليارات دولار.

لم تتحدث جوجل وآبل على نحو علني أبدًا عن محددات وقواعد إتفاقهما الذي يعطي الزبون الموقع الذي حاول إليه عديدًا بإعتباره محرك البحث الإفتراضي على المتصفح Safari. ومع هذا، فمن المألوف أن تتسرب التفاصيل مرة كل بضع أعوام.



أدت الدعوى القضائية بين جوجل وأوراكل في العام 2014 إلى الكشف عن أن تلك العملية التجارية كانت تصل سعرها نحو 1 مليار دولار أمريكي في هذا الوقت. يستند ذلك العدد إلى مكاسب الدعايات التي تم الحصول عليها من عمليات البحث على تليفونات iPhone. من غير الظاهر ما إذا كانت تلك هي أسلوب حساب العدد في الوقت الجاري أو إذا تغيرت محددات وقواعد العملية التجارية.

وتعتقد الشركة الإستثمارية Goldman Sachs أن مؤسسة جوجل تدفع ما يبلغ إلى 9 مليارات دولار لشركة آبل ليصبح Google لاغير هو محرك البحث الإفتراضي على المتصفح Safari. ويتنبأ المحللون في الشركة المذكورة آنفا أن يصعد ذلك الرقم إلى نحو 12 مليار دولار أمريكي في العام 2019. وفيما يتعلق ذلك الموضوع، أفاد واحد من ممثلي المؤسسة الإستثمارية بالقول : ” نعتقد أن تلك الإيرادات يتم إحتسابها على نحوٍ ثابت استنادًا إلى عدد عمليات البحث التي يجريها المستخدمون على أنظمة التشغيل الرئيسية لشركة آبل من Siri أو داخل المتصفح Safari “.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات